أبرز المعالم السياحية في أغادير ومكانس 

تتعدد أنشطة وأنواع السياحة في المملكة المغربية، حيث تحتل كل من مدينة أغادير ومكانس مرتبة راقية جدًا في جذبها السياح والزوار من مختلف أنحاء العالم، وذلك لكثرة معالمهم السياحية، والتاريخية، وتنوع أسوارهم وأبراجهم، وتباين فن عمارتهم القديم والممزوج بالألوان الجذابة، فالبعض منها يشبه الألوان الطينية، والبعض الأخر يرمي إلى اللون الوردي، ومع سطوع الشمس، تكتسب الحوائط لونًا مختلفًا بشكل كلي.

تعد مدينة مكانس المركز الرئيسي للسياحة الحضارية، والتاريخية، والإسلامية، جنبًا إلى جنب مع مدينة أغادير التي تمتاز بكثرة تعدداها السكاني، وثقافتهم المتنوعة، وتحتل أغادير مكانة مرموقة في جذب السياح لموقعها الإستراتيجي، ومعالمها السياحية.

أبرز معالم مدينة أغادير

تعتبر مدينة أغادير المحطة الأولى للسياح، نظرًا لكثرة معالمها السياحية وأنشطتها الترفيهية، ومن أبرز معالمها السياحية، ما يلي:  

 حديقة التماسيح في أغادير

تقع حديثة التماسيح في قرية الدراركة في أغادير، وهي حديقة مصممة لرعاية التماسيح، والثعابين، والزواحف، والسحالي، بأنواعها، ويتم تربيتها والاعتناء بها داخل الحديقة.

يتردد السياح لزيارة الحديقة في جميع فصول السنة، وتستقبل الحديقة سنويًا أكثر من 2 مليون سائح من جميع أنحاء العالم، وتعقد الحديقة أنشطة متنوعة بغرض التسلية والترفيه عن النفس باللعب مع الحيوانات، وتقديم معلومات قيمة للزائرين حول طرق العناية بالحيوانات والزواحف.

توفر الحديقة للزائرين إمكانية تناول الطعام داخل المطعم الخاص بالحديقة، إضافة لوجود كافتيريا ومسجد للصلاة، ودورات للمياه، ويبلغ سعر تذكرة دخول الحديقة حوالي 70 درهم.

شاطئ مدينة أغادير

يحتل شاطئ مدينة أغادير اهتمام واسع من قبل السائحين والزوار، وهو من أكثر الأماكن التي يتردد إليها السياح للترويح عن أنفسهم، والتمتع بالمناظر الطبيعية، وممارسة الأنشطة المتنوعة، كركوب الأمواج، والخيول، والجمال، أو ممارسة رياضة الركض على رمال البحر، أو ممارسة رياضة كرة القدم أو الطائرة، ويتوفر على الشاطئ بعض الحمامات الشمسية الرائعة، كما يوجد كورنيش خاص بالشاطئ ومجهز على أعلى مستوى من الكافتيريات والمطاعم والمحال التجارية.

حديقة وادي الطيور في مدينة أغادير

هل تتطلع لزيارة مدينة أغادير رفقة أطفالك؟ إذًا فحديقة وادي الطيور هي المكان المناسب لك، وهي تعد من أشهر الحدائق التي يتردد لزيارتها السياح العرب والأجانب من جميع أنحاء دول العالم للتعرف على الطيور النادرة والفريدة من نوعها، فكل خطوة تخطوها، قد تجد أمامك طائر نادر يغرد بأصوات غريبة، ولا تنسى أن تزور قسم الطيور النادرة ذات الألوان الخلابة.

في الجانب الأخر من الحديقة، توجد مجموعة كبيرة من الطيور المائية، كالأوز، والبط، والبطريق، والبجع، وغيرها، وتحيط بهم بيئة طبيعة تساعدهم على التكاثر والتأقلم، كما ويمكنك الذهاب رفقة أطفالك لمشاهدة الغزلان والعديد من الحيوانات الأليفة الأخرى التي تختبئ خلف الأشجار الخضراء، والنباتات والزهور المتنوعة.

حتمًا ستشعر بالمرح والإثارة عند زيارتك لحديقة وادي الطيور، لذا لا تنسى أن توثق تلك اللحظات بكاميرا هاتفك المحمول، وتفتتح الحديقة أبوابها من الساعة الحادية عشر صباحًا حتى الساعة السادسة مساءً، وتبلغ أسعار تذاكر الدخول 7 دراهم للشخص الواحد، و3 دراهم للأطفال الصغار.

أبرز معالم مدينة مكانس السياحية 

تعتبر مدينة مكانس من أحد أهم مدن الجذب السياحية في المملكة المغربية، وذلك لموقعها الإستراتيجي المرموق، ومعالمها السياحية والدينية والتاريخية المتنوعة، ومن أبرز معالمها، ما يلي:

فولوبيليس

لمحبي السياحة التاريخية والتعرف على الحضارات والآثار، فحتمًا سيحظون بتجربة لا مثيل لها عند زيارة معبد فولوبيليس، يتردد السياح لزيارة هذا المعلم الحضاري الذي يعود تاريخه الى الحضارة الرومانية للتعرف على الآثار والتاريخ القديم للحضارة.

يحظى المعبد باهتمام بالغ من قبل السلطات المغربية للحفاظ عليه كإرث حضاري، وتوفر السلطات مرشدين سياحيين ومترجمين لاستقبال الزوار يوميًا ومساعدتهم على التعرف على أهمية المكان الغني بالفسيفساء الأرضية، والأعمدة التي ما زالت صامدة حتى وقتنا هذا لتكون شاهدة على جمال وعظمة الحضارة الرومانية القديمة.

باب المنصور في مكانس

عند زيارة المغرب وعقد العزم لزيارة مدينة مكانس والتعرف على معالمها السياحية والتاريخية، ستدخل إلى بوابتها التي تعرف باسم باب المنصور، وهي عبارة عن هيكل كبير للغاية ومصمم ليحاكي أبواب النجاة المشهورة في شمالي قارة إفريقيا.

يتردد أكثر من 5 مليون سائح سنويًا لزيارة باب المنصور في مدينة مكانس والتعرف على تفاصيل الفن المعماري الرهيب والهندسة المعقدة لأبوابه، وأرضياته، والتعرف على منقوشات الحوائط وأعمال النحت الخشبية، كما ويتنقل السياح داخل ساحاته الكبيرة، وأسواقه القديمة، وتعقد في باب المنصور العديد من الأنشطة والأمسيات المتنوعة، كحفلات الرقص والغناء، ومداعبة الثعابين، وغيرها.

البلدة القديمة في مكانس

يسارع السياح لزيارة البلدة القديمة لشراء التحف التذكارية، ويعتبر هذا المكان من أكثر الأماكن في مدينة مكانس اكتظاظًا بالسكان لكثر المحال والأسواق المحلية المتنوعة التي تقدم للسياح والزوار كل ما يحتاجون إليه.

أكثر ما يميز البلدة القديمة هو فن عمارتها القديم، وشوارعها التاريخية، وجدران البيوت المحيطة بالمدينة، فبمجرد دخول إلى البلدة القديمة، ستجد نفسك تعيش بين الماضي القديم والحاضر الحديث، وستشعر حتمًا بالمتعة والإثارة عن مشاهدة الأعمال الخشبية واليدوية التي هي إرث قديم عن الآباء والأجداد والتي تشير في مضمونها إلى ثقافة المجتمع المغربي.

هيري السواني في مكانس

يعتبر مجمع هيري السواني في مدينة مكانس أحد الأماكن التاريخية الشهيرة في المدينة، ويتردد السياح لزيارته للتعرف على تاريخ هذا المجمع، فهو إرث قديم عن الحضارات الرومانية القديمة، ويتميز المجمع بمداخله الكبيرة المقوسة دون وجود أسقف تغطيها، ويتجول السياح داخل المجمع الذي يمتد طوله إلى أكثر من 2 كيلومتر.

استخدم المجمع في الماضي كمخزن قديم للحضارات والامبراطوريات القديمة التي عاشت في مدينة مكانس، وهو أحد أقدم الأماكن التاريخية في العالم.

ضريح مولاي إسماعيل في مكانس

يعتبر هذا المكان أحد أهم المعالم الإسلامية في مدينة مكانس، وهو مفتوح فقط لاستقبال المسلمين، ويوجد به قبر السلطان “مولاي إسماعيل”، ويمكن للسياح زيارته في جميع الأوقات والتعرف على فن الحضارة والعمارة القديمة، ويشترط على السياح قبل الدخول لضريح مولاي إسماعيل خلع حذائهم وارتداء ملابس تغطي كافة أجزاء الجسم.

شارك

للمزيد من المقالات

أجمل المعالم السياحية في المغرب

تعد المغرب بلد الجمال نظرًا لتعدد معالمها الطبيعية وموقعها الاستراتيجي الفريد، وتنفرد المغرب بتعدد أنواع معالمها السياحية، كالسياحة الدينية، والتاريخية، والجبلية، والحضارية، والرياضية، وهي من أكثر الدول